شاب بالناظور يبتر ذراعه بمنشار حديدي احتجاجا ويفارق الحياة

0

بتر شاب بالناظور أخيرا، جزءا كبيرا من ذراعه احتجاجا على عدم تلقيه علاجات من الآلام التي كان يعانيها في أصابعه.

وأوردت مصادر “الصباح” في عدد الخميس 27 دجنبر، أن المعني بالأمر “حسن.ب” في الثلاثينيات من العمر، استعمل منشارا حديديا لفصل جزء من ذراعه الأيمن، وألقى به في حاوية أزبال، وكان يود من ذلك، حسب أقاربه، الاحتجاج على عدم إسعافه في المستشفى تحت ذريعة غياب الطبيب المعالج.

وأضافت المصادر ذاتها، أن أقارب الضحية سارعوا أمام فظاعة الموقف، إلى نقله مجددا إلى المستشفى، غير أن حالته الصحية ساءت بسرعة ليفارق الحياة متأثرا بمضاعفات إصابته الخطيرة.

عن الصباح

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.