إطلاق عيارات نارية خلال اشتباك بين شخصين بضواحي تطوان

0

1701801-2300041كشفت مصادر مطلعة  عن إطلاق عيارات نارية بأحد دواوير جماعة الواديين، التابعة لقيادة بني حسان، خلال اشتباك بين شخصين، أصيب على إثره شخص يدعى (مصطفى. أ.) بجروح متفاوتة الخطورة في رجله، إذ تم نقله على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي «سانية الرمل» بتطوان.

ووفق المصادر ذاتها، فإن ضحية إطلاق الرصاص، قضى 24 ساعة في قسم العناية المركزة، قبل أن يتم نقله، صباح يوم أمس، إلى قسم جراحة العظام، كما خضع لعملية جراحية لاستخراج الرصاص من ساقه.

ولم تكشف مصادرنا ملابسات إطلاق العيارات النارية من بندقية صيد على جسد المصاب، فيما أكدت مصادر أخرى أن الأمر يتعلق بدخول ضحية إطلاق العيارات النارية في خصام مع أحد أقربائه الذي سارع إلى استهدافه بالسلاح الناري.

وأثار الحادث حالة من الاستنفار لدى المصالح الأمنية فيما سارعت عناصر الدرك الملكي إلى فتح تحقيق في الأمر، خصوصا وأنه يتزامن مع انتفاضة سكان «قرى بني حسان» بعد محاولة مداهمة بيوتهم من طرف السلطات بحثا عن القنب الهندي، حيث أقدموا نتهاية الأسبوع الماضي على قطع الطريق الوطنية رقم 2 الرابطة بين مدينة تطوان وشفشاون.

اضطرت السلطات معها إلى تعزيز المنطقة بقوات أمنية إضافية لكبح جماح احتجاجات السكان، كما تم استخدام القوة لتفريق المحتجين الذين فاق عددهم 600 شخص.

في السياق نفسه، أفاد أهالي المنطقة الجريدة بأنهم لم يتوصلوا إلى اتفاق مع ممثلي السلطة المحلية الذين حلوا بالمنطقة لاحتواء حجم الاحتجاجات، كما عرضوا عليهم زراعات بديلة عن القنب الهندي، تم رفضها من طرف أهالي المنطقة.

جمال وهبي نشر في المساء يوم 01 – 04 – 2015

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.