حجز 14 مسدسا ورشاشا بميناء طنجة

0

asliha

التحقيق مع شرطي ألماني سابق حاول إدخال أسلحة نارية وسيوف ساموراي

أطاح كمين نصبته عناصر الأمن بميناء طنجة المتوسطي، أول أمس (الأربعاء)، بألماني حاول إدخال أسلحة نارية وخراطيش ومجموعة من سيوف “ساموراي” إلى المغرب.

وكشفت مصادر مطلعة ل”الصباح”، أن إيقاف المتهم، رجل أمن سابق بألمانيا، جاء بعد أن ضبطت عناصر الجمارك بالميناء سالف الذكر، كمية من الأسلحة داخل حاوية مسجلة باسم شخص يحمل الجنسية البلجيكية مليئة بالأثاث والأفرشه، قبل أن يتم إخبار الجهات المختصة ليتم نصب كمين للإيقاع به، إذ تم الاتفاق مع المعشر المكلف باستخراج المواد المستوردة، بعد إطلاعه على الأمر ومطالبته بضرورة ربط الاتصال بصاحب السلعة وإخباره بانها قد وصلت المغرب وعليه الحضور لتسلمها.

وحضر المتهم، مرفوقا بزوجته المغربية إلى الميناء، قبل أن يتم إيقافه وإخباره بموضوع الأسلحة النارية المحجوزة، ليتم اصطحابه إلى مركز الأمن حيث فتح تحقيق معه.

واعترف المتهم بأن الأسلحة النارية، وهي عبارة عن مسدس من فئة ثمانية ملمترات، ألماني الصنع ومجموعة من المسدسات الأخرى ورشاشات تستعمل في فنون القتال وخراطيش، تخصه، وأنه كان يعتزم إنشاء ناد متخصص في المجال، وأنه استوردها لهذا الغرض.

واستفسرت عناصر الشرطة المتهم عن سبب عدم إدراج الأسلحة ضمن لائحة الأشياء المستوردة، فأكد أنه أضافها في آخر لحظة ولم يكن لديه الوقت الكافي من أجل القيام بالإجراءات القانونية، مضيفا أنه لم يكن يعلم بأن استيراد الأسلحة ممنوع في المغرب ويحتاج إلى ترخيص.

لم يقدم المتهم أجوبة مقنعة عن سر إخفاء هذه الأسلحة وسط الأثاث، إذ أكد تقرير رجال الجمارك أنها أخفيت بشكل محكم وأن جهاز السكانير كشفها بعد أن راودتهم شكوك حول العملية، وكان المتهم في كل مرة يتذرع بعدم معرفته بالقوانين المغربية.

ومن المنتظر أن تطول التحقيقات زوجته المغربية الجنسية، التي يفترض أن تكون على علم بهذه القوانين، كما سيتم تعميق البحث لمعرفة معطيات كثيرة عن المتهم والغرض الحقيقي من وراء استيراده لهذه الأسلحة، مع التحقق مما إذا كان قد قام بالإجراءات الضرورية من أجل تشييد ناد رياضي للفنون الحربية.

وعلمت الجريدة من المصادر ذاتها، أن الأسلحة عرضت على الجهات المختصة، من أجل إجراء خبرة عليها لمعرفة نوعيتها وكذا مصدرها وما إذا كانت بالفعل تستعمل في فنون القتال، وإن كانت المصادر ذاتها أكدت أن معاينتها بالعين المجردة أظهرت أن أحدها حقيقي.

و ستكشف التحقيقات التي ستجريها عناصر الشرطة القضائية الولائية بأمن طنجة مع المتهم، اللبس عن العديد من الأسئلة من قبيل عدم التصريح بإدخال الأسلحة وتسجيلها باسم مواطن بلجيكي.

الصديق بوكزول والمختار الرمشي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.