لم يشهدها المغرب منذ عشر سنوات.. ثلوج قياسية!

0

عرفت العديد من المناطق بالمغرب تساقطات كثيفة للثلوج خلال هذه الأيام، وهي التساقطات التي اعتبر خبير في الطقس، أن المغرب لم يشهد لها مثيل منذ عشر سنوات.

وحسب لحسن بوعابد، المسؤول عن التواصل بمديرية الأرصاد الجوية الوطنية، فإن أهم ما يميز التساقطات الثلجية أنها كثيفة، ووصلت، ولأول مرة إلى المناطق التي ترتفع ب800 متر فقط، إذ كانت سابقا تنزل فقط بالمناطق التي ترتفع بحوالي 1200 متر.

وقد وصلت الثلوج هذا الشتاء إلى مناطق، كباب تازة وبني أحمد وباب برد وأونان، وبعض المناطق التابعة لإقليم شفشاون وكذا بعض المناطق الواقعة جنوب المغرب.

وحسب مديرية الأرصاد الجوية الوطنية، فإن الانخفاض الملحوظ في درجة الحرارة والذي وصل إلى 11 درجة تحت الصفر في بعض المناطق، يرجع إلى تأثير الكتلة الهوائية الباردة القادمة من القطب الشمالي في اتجاه شمال إفريقيا.

ولأول مرة يسجل المحرار هذا الرقم، أي ناقص 11 درجة، مع العلم أن المغرب عرف موجة من البرد القارس اختلفت من منطقة إلى أخرى سنوات 2011 و2012 و2013، لكن درجات الحرارة لم تتجاوز 10 درجات تحت الصفر.

سميرة فرزاز محمد وراق

OUA_014-3

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.