استمرار نزيف هجرة مراكب صيد السردين بالحسيمة وتجار يهددون لنقل نشاطهم لموانئ أخرى

0

لازال نزيف هجرة مراكب صيد السردين مستمر منذ مدة ليست بالقصيرة، وهو ما يضع ميناء الحسيمة كمستورد للأسماك السطحية من باقي موانئ المغرب، بعد أن كان أهم المصدرين خلال السنوات العشر الماضية، وحسب مصدر مطلع فإنه لم يتبقى من المراكب بالميناء سوى أربعة من أصل أزيد من 30 مركبا، و50 مركبا، خلال موسم الذروة الخاص بوفرة الأسماك السطحية، وحسب مصدر من المهنيين فإن ” تناقص محصول الصيد، ووفرة الدلفين الكبير ( النيكرو) على مستوى السواحل القريبة من ميناء الحسيمة، وراء هجرة المراكب باتجاه طنجة ومن ثم لميناء العرائش و…).

وحسب فريد بوجطوي رئيس جمعية التجار بميناء الحسيمة، فإن “الافلاس أصبح يهدد هذه الوحدة الانتاجية المهمة التي تساهم في التشغيل بالمنطقة، وأكد أن التجار بدورهم أصبحوا يفكرون في النزوح باتجاه موانئ أخرى بحثا عن رزقهم، بعد أن أعياهم انتظار حلول من السلطات ووزارة الصيد لمشاكل الميناء التي يعتبر تكاثر “النيكرو” المطرد واحد منها”.

خالد الزيتوني

ae_833417916

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.