شباب الريف الحسيمي تنعش الآمال وتعمق الجراح القنيطرية

0

حسم شباب الريف الحسيمي قمة أسفل الترتيب قبل قليل، بعد انتصاره على مضيفه النادي القنيطري، بهدفين لهدف واحد، على أرضية الملعب البلدي بالقنيطرة، برسم الجولة 36 من البطولة الإحترافية لكرة القدم.

وبدأ الفريقان بحذر شديد مخافة خسارة النقاط الهامة في سباق الإنعتاق من النزول للقسم الوطني الثاني هذا الموسم.

وافتتح “الكاك” أهداف اللقاء في الدقيقة 31 عن طريق السينيغالي “الحادجي منصور با” ، ليعادل أبناء الريف الكفة في الدقيقة 40 عن طريق عبد الرحيم مقران، ليعود نفس اللاعب ويسجل الثاني لفريقه في آخر أنفاس الشوط.

وفي الشوط الثاني حافظ أبناء الريف على النتيجة المسجلة، رغم ضغط أصحاب الأرض المتواصل، لتعلن صافرة الحكم نور الدين الجعفري بفوز حسيمي.

للإشارة فنتيجة المباراة جعلت الحسيمة في المرتبة 13 ب25 نقطة، فيما تجمد رصيد “الكاك” في النقطة 21 بالمركز الأخير.

منصف عدي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.