اليوم الجمعة 18 أغسطس 2017 - 5:05 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 27 يونيو 2017 - 5:16 مساءً

الحسيمة تستحق الافضل…

الحسيمة تستحق الافضل…
بتاريخ 27 يونيو, 2017

من يشاهد الحالة التي اصبحت عليها مدينة الحسيمة لايمكن الا ان يتحسر قلبه عليها. مهنيون وتجار يشتكون لك من تردي الرواج التجاري و السياحي بالمدينة ويتسائلون ماذنب هذه المدينة الجميلة التي خرج شبابها لممارسة حق دستوري في التضاهر و الاحتجاج على وضعية اجتماعية واقتصادية و تاخر في انجاز بعض المشاريع المهمة ذات وقع اقتصادي على المنطقة.

الشعب يحتج و غضبة ملكية على تاخر تنفيذ مخطط منارة المتوسط و الاستغلال السياسوي لهاته الوضعية. التقطنا هذه الغضبة وقرارت المجلس الوزاري الاخير وفهمناها كموشر قوي يؤكد على تجاوب قوي لمطالب المحتجين. لكن الذي وقع في هذا العيد الصغير و الكبير في احداثه يثبت اننا لم نعد نفهم شيئا. كيف يمكن ان نوضح للاطفال الذين ينتضرون هدية العيد بفارغ الصبر يتلقون هدية ولا ابشع، استعمال الغازات المسيلة للدموع و كل تلك الهدايا المولمة. مما لاشك فيه انها ستشكل هاجسا وارثا نفسانيا ثقيلا ستحمله معها هاته الاجيال.

سننتظر الذي سياتي في القليل من الايام، سننتظر قرارات حكيمة مثل قرار الامس القريب القاضي بجعل الحسيمة عاصمة جهة تازة الحسيمة تاونات التي ساهمت بشكل كبير في تحسين واحداث دينامكية تجارية بالمدينة بشكل عام. سننتضر رفع كل مظاهر التواجد الامني المكثف بالمدينة،سننتضر عودة المعتقلين الى ديارهم، سننتضر الزيارة الملكلية المتكررة لمدينته المفضلة التي يحتفظ لها بمكانة خاصة.
والحسيمة تستحق الافضل.

كريم اليعقوبي عضو المجلس الوطني لحزب الاصالة والمعاصرة

أوسمة :