اليوم الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 - 11:13 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 5 ديسمبر 2017 - 1:44 مساءً

الإحتجاجات تسبق محاكمة الزفزافي ورفاقه

إنطلقت، صباح اليوم الثلاثاء(05 شتنبر 2017)، في محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، محاكمات جميع معتقلي حراك الريف المنتقلين لسجن المحلي بعين السبع، والذين بلغ عددهم 56 معتقلا، 5 منهم متابعين في حالة سراح، وكذا الصحافي المهداوي بعد ضم كل الملفات في ملف واحد.

وحسب مصدر ل »فبراير » فقد إنطلقت وقفة إحتجاجية أمام محكمة الاستئناف، تضامنا مع معتقلي حراك الريف والمطالبة بالإفراج العاجل عن جميع المعتقلين، وشارك فيها مجموعة من النشطاء الحقوقين وعائلات المعتقلين القادمين من الحسيمة والنواحي.

وشهدت أرجاء المحكمة مند الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء ، توافد عائلات المعتقلين، القادمين من مدينة الحسيمة، وهيأة الدفاع التي بلغ عددها العشرات من المحامين، بالإضافة إلى التغطية الإعلامية .

وللإشارة فالمجموعة التي تحاكم الآن تضم 56 معتقل على رأسهم ناصر الزفزافي والصحافي حميد المهداوي، 5 منهم متابعين في حالة سراح، والباقي متابعون بتهم جنائية، حددتها النيابة العامة، في المس بالسلامة الداخلية للدولة، والمشاركة في ارتكاب جناية المس بسلامة الدولة الداخلية، عن طريق التحريض بارتكاب اعتداء، الغرض منه إحداث التخريب، والتحريض على المظاهرات، والتجمعات الغير مرخص لها، وإهانة السلطات الأمنية، والمس بسلامة البلاد عبر جمع الهبات، والفوائد، بغرض تهديد قوى أمنية.

محمد لعرج

أوسمة :