اليوم الجمعة 20 أبريل 2018 - 2:54 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 25 مارس 2018 - 4:26 مساءً

الحسيمة تودع عمار قاهر الحراس

ودعت مدينة الحسيمة عابد عمار، اللاعب السابق لأندية شباب الريف الحسيمي والمغرب التطواني والمنتخب الوطني لكرة القدم نهاية السبعينات،الذي توفي مساء يوم (الثلاثاء) بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالحسيمة.

وخلفت وفاة عمار حزنا عميقا في الحسيمة، بالنظر إلى عطاءات الراحل، وعلاقاته وما كان يحظى به من حب وتعاطف من قبل السكان، خاصة الرياضيين.

وسبق للراحل اللعب لفريقي الصحة العمومية والحسيمة الرياضية بداية السبعينات، لينتقل إلى المغرب التطواني في 1973، فلعب رفقة العديد من اللاعبين أمثال مصطفى جبلي وعبد القادر جبلي وحمدي وسامورا والسوسي وبوطيار، قبل عودته إلى الحسيمة في 1986، فلعب لشباب الريف الحسيمي وشارك رفقته في مباريات السد المؤهلة إلى القسم الأول في 1987 إلى جانب اتحاد طنجة وجمعية الحليب ودفاع آسفي.

ولعب الراحل مباراة مع المنتخب الوطني تحت قيادة المدرب مارداريسكو أمام الغابون في 1979.

وأشرف عمار على تدريب أندية محلية، بعد اعتزاله كالنادي الحسيمي وميرادور.

ويعد الراحل من أبرز اللاعبين الذين أنجبتهم ملاعب الصفصاف وملعب المعهد الديني ب”باريو” بالحسيمة، حيث ترك بصماته على الكرة بالمنطقة الشمالية، وكان معروفا بقامته الطويلة وضرباته الرأسية التي هز بها شباك العديد من الحراس كالزاكي (الوداد) ولعلو (جمعية سلا) وكاباريه (نهضة سطات) والرعد (شباب المحمدية) والهزاز (المغرب الفاسي).

وحظي عابد عمار الذي كان معروفا في الأوساط الرياضية بالحسيمة بلقب “مولاي عمار” بتكريم من قبل جمعية قدماء لاعبي الحسيمة، والمغرب التطواني.

جمال الفكيكي

أوسمة :