اليوم الخميس 13 ديسمبر 2018 - 6:30 مساءً
أخر تحديث : الأربعاء 5 ديسمبر 2018 - 5:59 مساءً

اعتقال “راق شرعي” كان يمارس الجنس على زبوناته ويهددهن بفيديوهات

أوقفت المصالح الأمنية، في مدينة بركان، أمس الثلاثاء، أحد ممتهني الرقية الشرعية، وذلك على خلفية استغلاله لزبوناته، وممارسته الجنس عليهن، وتوثيقه ذلك بهاتفه المحمول من دون علمهن، وفي غفلة منهن، إذ استغل ذلك في ابتزازهن، وتهديدهن في حالة عدم الرضوخ إلى رغباته الجنسية.

وحسب مصادر  فإن توقيف المشتبه فيه، البالغ من العمر حوالي خمسين سنة، جاء بعد تعرضه لاعتداء عنيف من طرف شابين، نقل على إثره إلى المستشفى لتلقي العلاج، الأمر الذي دعا الأمن إلى فتح تحقيق في الموضوع، قبل أن يتبين أن الشابين شقيقا إحدى الفتيات، اللائي تعرضن لاعتداء جنسي على يديه، وكان يهددهما بنشر الفيديوهات.

وأضافت المصادر ذاتها أن عائلة الضحية تقدمت بشكاية في موضوع الاعتداء، ما جعل السلطات تنتقل إلى مقر “الراقي الشرعي” قصد القيام بتحرياتها، قبل أن تكتشف بحاسوب المشتكى به مجموعة من الفيديوهات الموثقة لاعتداءاته، وممارساته الجنسية على أزيد من 15 فتاة ضحية، تنحدرن من مدن أحفير، وبركان، ووجدة، لابتزازهن، وتهديدهن بها، في حالة عدم رغبتهن في ممارسة الجنس معه.

وأوردت مصادر  أن المشتبه فيه وضع في السجن الاحتياطي المدني لمدينة وجدة، بعد ظهور ستة شكايات أخرى من ضحايا آخرين، في انتظار استكمال التحقيق معه، الذي تقوم به عناصر الشرطة القضائية لولاية وجدة، قبل تقديمه على أنظار العدالة لاتخاذ المتعين في حقه.

مراد ميموني

أوسمة :