أسلحة تورط مغربيا ببلجيكا

0

قاد حادث إصابة شابة بطلقات نارية عن طريق الخطأ، عناصر من الشرطة البلجيكية إلى اكتشاف ترسانة من الأسلحة المتنوعة داخل منزل نواحي مدينة “أنتويربن”، تعود لشخص يحمل الجنسية المغربية.

وأوضحت مصادر مطلعة أن عناصر الشرطة عثرت داخل المنزل المذكور على قنابل يدوية وأسلحة نارية، إضافة إلى كمية من مخدر الكوكايين، بعدما التحقت بالمنزل بناء على مكالمة من الشابة المصابة.

وأفادت المصادر ذاتها أن الشابة كانت تلعب بمسدس صغير وهي تحت تأثير الكحول والمخدرات، قبل أن تطلق رصاصة على أحد قدميها، قامت إثر ذلك بالاتصال بخدمة الطوارئ التي اتصلت بدورها بالشرطة.

وعثرت المصالح الأمنية داخل المنزل على ثماني قنابل يدوية، وأربعة أسلحة نارية، ومتفجرات مختلفة، إضافة إلى ما يقرب من 15 كليوغراما من الكوكايين و 25 ألف أورو نقدا.

وتم إيقاف الشابة قصد التحقيق معها حول وجود هذه الكمية الكبيرة من الأسلحة والمخدرات في المنزل، فيما أطلقت عناصر الشرطة عملية بحث صديقها المغربي الذي تشارك معه الشقة.

وحسب مصادر متطابقة فإن هذه الأسلحة تستعملها عصابات الاتجار في المخدرات، لتصفية الحسابات في ما بينها، إذ عرفت بلجيكا وهولندا، خلال السنوات الأخيرة العديد من العمليات التي استعملت فيها قنابل يدوية وأسلحة نارية من قبل هذه العصابات، ذهب ضحيتها العديد من الأشخاص ضمنهم مغاربة.

جمال الفكيكي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.