السكتة القلبية تضرب شباب الحسيمة

0

الفريق بات دون لاعبين ومستخدموه ينتظرون مستحقاتهم

ينتظر شباب الريف الحسيمي لكرة القدم منحة المجلس الإقليمي للحسيمة، من أجل تسوية مستحقات مستخدميه والشقق التي كان يكتريها اللاعبون وأرباب المطاعم.

وكان الخازن الإقليمي رفض التأشير على المنحة ذاتها لأسباب قانونية، ما أجبر أعضاء المجلس الإقليمي للحسيمة على عقد اجتماع وتطبيق القوانين المعمول بها في الاستفادة من منح الجماعات المحلية والمجالس الجهوية.

وعلم من مصدر مطلع أن رئيس المكتب المسير المنتهية ولايته مصطفى ديرا، قرر عقد الجمع العام السنوي، بداية غشت الجاري، قبل أن يؤخره إلى حين توصل الفريق بالمنحة سالفة الذكر لتسوية بعض الديون.

وأضاف المصدر ذاته أن عدم التوصل بالمنحة، هو السبب المباشر في عدم انطلاق تداريب الفريق الحسيمي الذي بات دون لاعبين.

وينتظر أن يستقبل فريد شوراق عامل إقليم الحسيمة، لجنة تم تشكيلها أخيرا بالحسيمة تضم لاعبين ومسيرين سابقين وفعاليات أخرى، للتداول في مستقبل الفريق.

ونزل شباب الحسيمة إلى القسم الثاني في بطولة الموسم الماضي، بعد موسم كارثي من حيث النتائج والتسيير، وشهد مشاكل كثيرة، أثرت بشكل كبير على ترتيب الفريق.

ولم يحقق الفريق الحسيمي الموسم الماضي، سوى ستة انتصارات، وتعادل في تسع مباريات، فيما تلقى 15 هزيمة، وتلقت شباكه 51 هدفا في 38 مباراة.

جمال الفكيكي

Leave A Reply

Your email address will not be published.