السحمودي ” يتمرد “على شباب الريف الحسيمي

0

بات أحمد السحمودي لاعب فريق شباب الريف الحسيمي مهددا بعقوبات تأديبية بسبب تصرفاته الأخيرة التي وصفت بغير الرياضية وتخالف القانون الداخلي للنادي والتزامات اللاعب مع الأخير.

وقالت مصادر مسؤولة ان اللاعب الذي تعاقد معه شباب الريف بايعاز من مدربه حسن الركراكي طالب المكتب المسير بفسخ العقد الذي يربطه به بعد خلاف له مع مساعد المدرب عبد الكريم بنهنية، مضيفة أن اللاعب ذاتها رفض مشاركة باقي اللاعبين في وجبة الفطور لصباح الجمعة قبل مباراة الفريق التي انهزم فيها أمام وداد فاس كما رفض مشاركتهم في حصتين تدريبيتين للفريق ذاته، ماوصفته المصادر بسلوك لارياضي للاعب.

من جانب اخر استغربت العديد من المصادر اقحام مدرب حسن الركراكي اللاعب ذاته قبل نهاية مباراتي شباب الريف الحسيمي ووداد فاس، علما أنه غاب عن التداريب التي سبقت المباراة الأخيرة. وتساءلت المصادر عن السر في ادخال اللاعب أحمد السحمودي بديلا للغابوني أكسيل .

وتعالت العديد من الأصوات المطالبة باحداث تغيير في الاطار التقني للفريق الحسيمي بعد هزيمة شباب الريف أمام وداد فاس في الدقيقة 90 من المباراة.

واكد مصدر مطلع أن جمهور شباب الريف الحسيمي الذي كان يتابع مباراة رجاء الحسيمة ونهضة زايو من مدرجات ملعب ميمون العرصي بالحسيمة السبت المنصرم،انتفض بعد تسجيل وداد فاس هدف الفوز، معتبرا الطريقة الدفاعية التي يلعب بها الفريق كانت سببا في الضغط الذي مارسه وداد فاس على لاعبي الحسيمة وأثمر هدفا قاتلا.

وأشار المصدر ذاتها الى أن بعض اللاعبين فقدوا الرغبة في اللعب بسبب مااعتبروه غياب الجدية خلال بعض الحصص التدريبية.

وكان مدرب شباب الريف حسن الركراكي تعرض لانتقادات شديدة من قبل الجمهور اذ اعتبره ينهج خطة دفاعية مايسمح للفريق المنافس خلق متاعب لمدافعي الحسيمة مؤكدين ان المباراة التي فاز الفريق الحسيمي على شباب السوالم خير دليل على ذلك.

 

ج . ف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.