اختتام فعاليات مهرجان “يوبا ” للموسيقى بالحسيمة في دورته الثالثة

0

أسدل الستار مساء أمس الأحد بالحسيمة على فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان يوبا للموسيقى بالحسيمة المنظم تحت شعار “صوت الشباب”.

واختتم هذا المهرجان، الذي نظمته على مدى ثلاثة أيام جمعية ثسغناس للموسيقى والتراث بدعم من وزارة الثقافة والشباب والرياضة – قطاع الثقافة – وبتعاون مع المديرية الاقليمية للثقافة بالحسيمة وبتنسيق مع جمعية أجيال الريف للمسرح والتنشيط الفني، على وقع سهرة فنية أحيتها فرق موسيقية شبابية تنتمي إلى إقليم الحسيمة.

وعرفت هذه الدورة، التي جرت بدار الثقافة مولاي الحسن بمدينة الحسيمة، مشاركة العديد من الفرق الموسيقية، من بينها فرقة أفريكا فيزيون وفرقة أيور باند وفرقة ثايري باند والفنان المسرحي والفكاهي نجيب عسلي الملقب “بجحا” وفرقة أمقسان والفنان المقتدر البارودي محمد.

وأقيمت خلال هذا الموعد الفني مجموعة من الانشطة الموازية من بينها تنظيم حفل فني داخل كنسية دار السلام بالحسيمة لفائدة ذوي الاحتياجات الخاصة مع توزيع مجموعة من الهدايا عليهم.

كما عرف مهرجان يوبا للموسيقى في نسخته الثالثة تكريم مجموعة من الوجوه التي ساهمت عبر أعمالها الفنية في الرقي بالموسيقى المحلية والتعريف بها على الصعيد الوطني.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أوضح السيد إدريس بنبركان، رئيس جمعية يوبا للموسيقى بالحسيمة، أن المهرجان يهدف إلى تطوير آفاق جديدة لدعم الفنانين والموسيقيين الشباب، وإبراز المواهب الفنية والإبداعات الشبابية بمدينة وإقليم الحسيمة.

وأشار رئيس الجمعية إلى أنه يجب تشجيع الطاقات المحلية في مجال الموسيقي، عبر منحها الفرصة للتعبير عن مواهبها والتعريف بإبداعاتها أمام عموم الجمهور، وكذا تحقيق التبادل الموسيقى بين الفرق الشبابية في المنطقة وتلك القادمة من خارج الإقليم.

و م ع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.