لعرج ل”اصداء الريف”:”نتائج الإنتخابات بالحسيمة كانت منتظرة ومتوقعة ولم تحدث أية مفاجأة”

0

أصداء الريف/ محجوب بنسعلي

“نسجل بإيجاية نسبة المشاركة المرتفعة بإقليم الحسيمة، ومستوى التعبئة و التأطير والتجاوب المسجل على مستوى الحملات الإنتخابية” هكذا بدأ محمد لعرج وكيل لائحة حزب الحركة الشعبية و الفائز بمقعد نيابي عن إقليم الحسيمة في التشريعات الأخيرة، حديثه الخاص ل”أصداء الريف”، قبل أن يضيف تعليقا على نتائج صناديق الإقتراع التي أفرزت كلا من محمد بودرا عن الأصالة و المعاصرة ومحمد لعرج عن الحركة الشعبية و نورالدين مضيان عن حزب الإستقلال وعبد الحق أمغار عن حزب الإتحاد الإشتراكي، “هذه النتائج كانت منتظرة ومتوقعة على اعتبار قيمة هذه الأسماء على مستوى إقليم الحسيمة وبالتالي فلا وجود لعنصر المفاجأة”.

وفي جواب عن مابعد الفوز بالمقعد النيابي، قال لعرج أن المعركة ستنقل اللحظة إلى قبة البرلمان من اجل العمل على تنفيذ البرنامج الذي دافع عنه الحزب وتنزيله على أرض الواقع في ظل الدستور الجديد و الصلاحيات الواسعة التي أعطيت للإجابة وطرح التساؤلات أثناء ممارسة العملية التشريعية بإصدار مجموعة من القوانين التي ستعمل على تنزيل مضامين الدستور الجديد وتواكب طموحات المواطنين في تكريس دولة المؤسسات، مضيفا أن حزبه سيعمل على ممارسة عمله الرقابي من خلال تفعيل المقتضيات الواردة في الدستور سواء على مستوى الأسئلة الكتابية أو الشفوية وذلك سعيا إلى تكريس الثقة في المؤسسات-حسب تعبير لعرج-.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.