نشطاء يلتجؤون لبحر كيمادور بالحسيمة للاحتجاج

0

لجأ نشطاء بحراك الريف إلى شاطئ « كيمادو » بالحسيمة من أجل مواصلة احتجاجاتهم ضد حملة القمع والإعتقالات التي طالت المسيرات والوقفات الإحتجاجية التي شهدتها الحسيمة منذ مقتل بائع السمك الشاب محسن فكري مطحونا بين آلة شفط الأزبال شهر أكتوبر الماضي.

وأظهر شريط فيديو نشر على « فيسبوك » العشرات من نشطاء الحراك يرفعون شعارات بملابس السباحة داخل البحر، من قبيل « يامخزن حداري كلنا الزفزافي و »الشعب يريد سراح المعتقل » و »حرية كرامة عدالة اجتماعية ».

ويعد هذا شكل احتجاج جديد بعد الطنطنة ورفع الأعلام السوداء على أسطح المنازل لجأ ليه نشطاء « الريف » من أجل التعبير عن تنديدهم بالمقاربة الأمنية التي قوبل به خروجهم إلى الشارع من أجل مطالب ذات طابع اقتصادي واجتماعي بالدرجة الأولى.

أصداء الريف / محمد الحوزي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.