أقصر حفل ولاء في تاريخ الأسرة العلوية

0

ترأس الملك الملك محمد السادس، مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن والأمير مولاي رشيد، والأمير مولاي إسماعيل، اليوم الاثنين برحاب المشور السعيد بالقصر الملكي في تطوان، « حفل الولاء » تخليدا للذكرى الثامنة عشرة لعيد العرش.

وتخلى الملك محمد السادس في حفل الولاء، الذي أقيم بالقصر الملكي بمدينة تطوان قبل قليل، للاحتفال بالذكرى 18 لعيد العرش، عن بعض الطقوس الخاصة به، حيث تخلى عن عن ركوب الحصان، وعوضها بالسيارة.

كما أن الحفل أقيم في وقت قصير، لم تتعد مدته 10 دقائق، وبخلاف السنة الماضية، بدا الملك، بلباس سلطاني تقليدي خفيف، راكبا السيارة المكشوفة، بخلاف السنة الماضية التي ظهر فيها ممتطيا الحصان.

ووصل المبايعون إلى القصر الملكي بتطوان حيث نظم هذا العام حفل الولاء، في الساعة الخامسة إلا عشر دقائق، وفي الوقت المحدد، خرج الملك محمد السادس بسيارته المكشوفة، بدل الحصان، ليترأس حفل البيعة.

وظهر الملك محمد السادس، مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، والأمير مولاي رشيد، والأمير مولاي اسماعيل.

وجرى هذا الحفل بحضور رئيس جمهورية الغابون، علي بونغو أونديمبا، ورئيس الحكومة ورئيسي غرفتي البرلمان، ومستشاري الملك، وأعضاء الهيئة الوزارية، والمندوبون السامون، ورؤساء المجالس الدستورية، وكبار ضباط القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية، والمدير العام للأمن الوطني والمدير العام لإدارة مراقبة التراب الوطني، والمدير العام للدراسات والمستندات، وعدد من الشخصيات المدنية والعسكرية.

متابعة

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.