تأجيل جلسة محاكمة الخطابي “سفير الحراك “بتهمة التحريض على العصيان من خلال إلقاء الخطب في المكان العمومي

0

تم اليوم على الساعة 13.45 بمحكمة تطوان القسم الجنحي تقديم أحمد الخطابي سفير تماسينت الملقب ب” عيزي أحمد “على خلفية التهم الموجهة إليه من طرف الظابطة القضائية والمتمثلة بتحريض طلبة كلية مرتيل على التظاهر وطلب حقوقهم.

وفي كلمة للدفاع ” الذي تشكل من مجموعة من المحامين” أخذ الكلمة المحامي عبد الصادق البوشتاوي والذي استنكر بشدة متابعة سفير تماسينت في حالة اعتقال في حين أن التهم الموجة إليه والمساطر التي يتم اتباعها في هذا الشأن أن يكون في حالة سراح .

كما استغرب المحامي كيف تم اعتقال سفير تماسينت بالظبط بمدينة تطوان علما أن عيزي أحمد صال وجال في شتى مدن المملكة ولم يتم اعتقاله بل وحتى لم يتم استدعائه حتى إلى مخفر الشرطة أو الدرك قبل أن يستدرك قائلا إن القضية فيها أيادي خفية علما أن اعتقاله كما جاء في محضر الضابطة بناء على أمر من والي أمن تطوان يقول المحامي عبد الصادق.

المحامي طالب امتاع المتهم بالسراح المؤقت مشيرا إلى أن الرجل سلمي وتتوفر فيه جميع شروط الحضور بل وهو الذي يقطع كيلومترات ليطالب بحقه.

كما ذكر المحامي بأن أعلى سلطة في البلاد قد بين من خلال إعفائه لعدد من الوزراء أن قضية الريف قضية عادلة ومطالبهم مشروعة.

وطرح سؤال: كيف أن أعلى سلطة في البلاد تبعث بإشارات إيجابية حول قضية الريف في حين أن الاعتقالات متواصلة من جهة أخرى؟

القاضي أجل الجلسة إلى يوم 13 من الشهر المقبل في حين أن طلب السراح المؤقت سيتم البث فيه لآخر الجلسة.

مراسلة /محمد الخطابي /تطوان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.