قطاع المقاهي والمطاعم.. ترقب وآمال بتمديد ساعات العمل

0

ينتظر المهنيون أرباب المقاهي والمطاعم أن تعلن الحكومة عن قرارات لتخفيف التدابير الاحترازية، التي فرضتها منذ مدة، للحد من تفشي فيروس كوفيد-19، من بينها تمديد ساعات العمل إلى غاية الحادية عشر ليلا، بحسب ما صرح به محمد أبو الفضل، منسق الكونفدرالية المغربية لمهن المطعمة.

وقال أبو الفضل، منسق الكونفدرالية المغربية لمهن المطعمة، خلال حديثه مع “اليوم 24″، إن أرباب المقاهي والمطاعي يرتقبون تفاعل الحكومة إبجابا مع مطالبهم، من بين أهمها الرجوع إلى العمل إلى غاية الساعة 11 ليلا “.

كما أشار المتحدث نفسه، إلى أن” شهر رمضان انتهى ولم تعمل الحكومة على تقديم أي دعم للعاملين بالقطاع”، مبرزا، أن “المهنيين، صدموا بإخضاعهم لنفس قيمة الضرائب التي كانوا يؤدونها سنة 2019 قبل الجائحة، دون مراعاة للظروف الصعبة والمراسلات التي قدمت في هذا الشأن”.

وأضاف أبو الفضل، “صدر المهنيين ضاق لمثل هاته القرارات التي تخنق القطاع”، مشددا على أنه “حان الوقت لأن تقوم الحكومة بتغيير مقاربتها المعمول بها منذ بداية الجائحة إلى غاية الساعة، والمتمثلة فقط في التضييق على القطاع، وعدم المواكبة الاقتصادية والاجتماعية”، مضيفا، “أن الحكومة تعتمد فقط على المقاربة الزجرية في حق المخالفين المتضررين من قراراتها التي يمنحها لها قانون إعلان حالة الطوارئ”.

وأورد المتحدث ذاته، أن “المطالبة بتمديد توقيت العمل إلى غاية 11 ليلا والتخفيف من إجراءات الضرائب؛ هي فقط من أجل بقاء عمل هذه المقاهي والمطاعم للحيلولة دون إفلاسها”.

 

شيماء بخساس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.