طلبة سلوان المنتمين لإقليم الحسيمة يطالبون بإحداث مركز لاجتياز الامتحانات

0

وجه طلبة إقليم الحسيمة المسجلين بكلية سلوان بالناظور طلبات باحداث مركز الامتحان بالحسيمة على غرار كلية تطوان .

وأكد الطلبة المنتمين لإقليم الحسيمة أن هناك اعتبارات ودوافع لمطلبهم والمتمثلة في هشاشة الدخل الأسرى بسبب أزمة كورونا وغلاء السومة الكرائية بمحيط الكلية (لتأثرهم بالجائحة وارتفاع سعر النقل العمومي (تقليص عدد الركاب إلى 75 في المائة) وإغلاق الحي الجامعي بالإضافة إلى أن جل المسجلين بالكلية المنتسبين لإقليم الحسيمة آباء أو أمهات لهم أطفال.

وأوضح الطلبة المنتمين لإقليم الحسيمة أن عدد من الموظفين المسجلين لا يستطيعون الحصول على رخصة اجتياز الامتحانات (عرقلة الادارة) وأن عدد من الطالبات و الطلاب لا يستطيعون السفر للناظور ذهابا وايابا ايام الامتحانات (دوخة السفر).

وأضاف الطلبة أن عدد من الطلبة لهم إمتحانات في s2 و s4 و s6 مما يتوجب عليهم التنقل بشكل شبه يومي ولمدة طويلة)(ارتفاع كلفة النقل) وهو ما سيحرم عدد كبير من الطلبة من اجتياز الامتحانات في حالة عدم أحداث مركز بالحسيمة.

وعن توفير النقل (الحافلة) أكد الطلبة أنه ليس حلا لكونه لا يستطيع استيعاب العدد الكبير من الطلبة و عدد كبير منهم يسافرون فجرا ويجتازون الامتحانات عصرا ويصلون إلى منازلهم وهم منهمكين ليعيدو الكَّرَّة في اليوم الموالي وهكذا…

وجدد الطلبة التأكيد على أنهم لا يريدون تكرار سيناريو حادثة السير التي تعرضوا لها في بداية الدورة الخريفية من هذا الموسم .

هذا ويلتمسون من الجهات المسؤولة اخذ بعين الاعتبار الدوافع الانسانية المذكورة لانصاف طلبة إقليم الحسيمة لضمان مبدأ تكافئ الفرص.

أصداء الريف / محمد الحوزي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.