عائلات بالسكن الشعبي بإمزورن تطالب بأوراق ملكية شققهم وتهدد بالإحتجاح

0

أوضحت عائلات القاطنة بالسكن الشعبي بمدينة إمزورن بإقليم الحسيمة، على أنها عازمة على النزول إلى الشارع لتنظيم وقفات احتجاجية أمام عمالة الإقليم بداية من الاثنين المقبل.

كما قررت العائلات الخروج إلى هذه التظاهرات بنسائهن وأطفالهن، وذلك من أجل لفت الانتباه إلى معاناتهم المستمرة، وسوء التدبير واللامبالاة التي قوبل به ملفهم من قبل مختلف رؤساء المصالح المعنية بهذا الموضوع.

وقد وجه المتضررون حسب تعبيره ما يقارب 43 شكاية خلال الفترة الممتدة ما بين 2015 و2021 إلى وكل من الي الجهة بخصوص ملف الشقق التابع للمجلس الجهوي، عامل الاقليم ورئيس المجلس الجهوي بطنجة ومسؤولين آخرين من أجل التدخل لإنصاف جميع الأسر التي ظلت تعاني منذ عدة سنوات من المماطلة والتسويف، جراء تهرب الجهات المختصة من مسؤوليتها.

وأكدت العائلات التي كانت تقطن في السابق بحي كالابونيطا وشارع الرباط بمدينة الحسيمة أنها لم تحصل إلى حد اليوم على أوراقهم الملكية الخاصة بشققهم لقرابة رغم مرور عشر سنوات بداية 2011 وبعد أداء جميع العائلات المستحقات المالية الخاصة بشققهم.

وقالت العائلات إنها سلكت جميع الإجراءات والمساطر القانونية وراسلت العديد من الجهات طيلة عشر سنوات، بخصوص العمارة 77 و 73، غير أن ذلك وجه بنوع من التسويف والمماطلة، مؤكدة أنها استنفذت كل الوسائل الممكنة، ما جعلها تلجأ إلى خيار النزول إلى الشارع.

 

متابعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.